عرض مشاركة واحدة
  #27  
قديم 08-06-2016, 10:50 PM
الصورة الرمزية Mr. Hatem Ahmed
Mr. Hatem Ahmed Mr. Hatem Ahmed غير متواجد حالياً
نائب رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 13,506
معدل تقييم المستوى: 10
Mr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond reputeMr. Hatem Ahmed has a reputation beyond repute
افتراضي


(24) دَاوود عليه السلام

اشتهر داوود بين قومه، وكان طالوت قد وعد أنّ مَن يقتـل جالوت يُعطيه نصف مُلْكه، ويزوّجه ابنته، لذا اضطر أن يتنازل عن المُلْك لداود، ويزوّجه ابنته، فآتاه اللهُ النُّبوة إضافة إلى المُلْك.

فأقام شريعة الله فيهم وأنزل اللهُ عليه كتاب الزَّبُور، قال تعالى: {وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا}، وأكرمه اللهُ بمعجزات، قال تعالى: {وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلًا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ} (سورة سبأ: 10)؛ وكان مجاهداً في سبيل الله، كثير العِبادة، وكان لا يأكل إلا مِن عمل يده وكان عمله حدّاداً.

وخَلَفه في المُلْك والنُّبُوّة ابنه سليمان؛ كانت فترة داوود وسليمان هي فترة الرخاء والاستقرار الوحيدة التي قدّر للشعوب العبرانية أن تعيشها على مرّ الدّهر كله.

__________________
رد مع اقتباس