اهلا وسهلا بك فى بوابة الثانوية العامة ... سجل الان

العودة   بوابة الثانوية العامة المصرية > قصر الثقافة > القسم الأدبى

القسم الأدبى قسم يختص بنشر ما يكتبه كبار الشعراء والأدباءء والفلاسفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-03-2018, 06:55 AM
abomokhtar abomokhtar غير متواجد حالياً
مشرف سوبر ركن مسك الكلام فى الاسلام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 11,663
معدل تقييم المستوى: 22
abomokhtar will become famous soon enough
New حسبي افتخارا بسيرتك (قصيدة)


حَسْبي بسِيرَتِك الغرَّاءِ مُعتزمًا
أن أمتَطي عَزْمةً شمَّاءَ تُحيينا
وأملأُ الأرضَ طُهرًا حيث يَعشَقهُ
مَن حامَ حولَ حِمانا كَي يوافينا
في كلِّ زاويةٍ في كل ناحيةٍ
في كل جالية أُحْيي بها دِينا
أَذْرو سَنا أرَجٍ تَهْفو له نُخَبٌ
مِن طِيبِه عرَفَتْ أنَّ الهدى فينا
كم أَشتهي خُلقًا سَمحًا إذا اعترضَتْ
ناسٌ لهم أرَبٌ في نقدِ أهلينا
كم أرتجي سببًا يَرقى بِصورتِنا
مِن بعدِ أن شوَّه الجهَّالُ ماضينا
كم أنتَشي فرَحًا لو كان عالَمُنا
يَزهو بتأسيسه نادي المُجِيبينا
كم أَفتدي مُهَجًا بالرُّوح لو سلَكَت
دربًا يُجنِّبها عِصيانَ مُنشينا
كم أستحي أسَفًا مِن منظرٍ بشعٍ
يَبدو لمنتسبٍ للدِّين.. يؤذينا
حتَّى متى أنتقي مِن إخوَتي هِممًا
تَعلو على مُتَعٍ عمَّت بوادينا
حتى مَتى أنتَهي عن فعلِ مَنقَصةٍ
سهوًا.. فيَسْري صَداها في نَوادينا
حتى متى أرتَقي يا نفسُ في أدبي
حتى متى أجتَني خَيراتِ بارينا
كيما أكونَ شُعاعًا باعثًا أمَلاً
في الكونِ أجمَعِه.. ومَن يُجافينا
لَهْفي على مَنهجِ الإسلام أخَّرَهُ
مَن ناءَ عَن طُهرِه.. جهلاً بهادينا
لَهفي على سيرة المختار أظهَرَها
مَن غاب عن نورِها فارتاحَ عادينا
لَهفي على إخوةٍ لم يَصطَبِغْ حالها
بالمصطفى مِثلَما كان المُحِبُّونا
كانوا مِثالَ التأسِّي بالنبيِّ فلا
يَبدو لهم موقفٌ يُغري المثيرينا
قاموا بما عَلِموا فاحتارَ واصِفُهم
هل نَجمُهم مِثلُه بالحبِّ يَشْجينا
في يومِ كان الأُلَى خلْفَ الرسولِ بدا
للدِّين هَيبتُه عندَ الملايينا
في يومِ كانوا كما يَرْنو الرسولُ له
ألفيتَ جُلَّ عبادِ الله آتينا
من غيرِ حربٍ أتَوْا بل أعلَنوا سلَفًا
إنَّا إلى المصطفى المبعوثِ داعينا
اللهَ في خُلقٍ يا ناسُ حنَّ له
مَن كان يَهْزَأ مِن خيرِ النبيِّينا
حَسْبُ الفتى في الدُّنى أخلاقُه أدَبٌ
يَرْقى به درجًا أعلى مَعالينا
مَن يفتقِدْ أدبًا لا يَعتلي أبدًا
نَجْمَ الذين لهم حالُ المصلِّينا
مَن يفتقِدْ أدبًا.. لا يُرتجَى أرَبٌ
منه ولا أثَرًا يُبقي فيَسْبينا

أبو الجود محمد منذر سرميني

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +2. الساعة الآن 06:27 AM.